منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي

منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي

يكمن الهدف الأساسي من هذا المنتدى بالمساهمة في إعداد وصياغة إستراتيجيات حماية وخطط عمل ذات صلة بشأن أنواع الكائنات المهددة بالانقراض في المنطقة العربية. حيث يستند المنتدى إلى خطة تقييم وإدارة الحماية الموضوعة والمعدة من قبل المجموعة المتخصصة في حماية وإكثار الحيوانات التابعة للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN).

ويعد المنتدى في حد ذاته عملية تعاونية وذلك لكونه يجمع المشاركين ذوي الخبرات الإقليمية في إدارة الحياة البرية ومراقبة الحيوانات الموضوعة في الأسر. وتعكف "مجموعات العمل" هذه على جمع معلومات مفصلة وتقييم التهديدات التي تُحدق بكل صنف من الأصناف باستخدام وثيقة بيانات الأصناف المصممة بشكل منظم ومرتب لتحديد احتياجات المحافظة والحماية. واستنادًا إلى استخدام هذه المعلومات، تمكنت مجموعة العمل من إعداد توصيتين ألا وهما:

  1. إعداد القائمة الحمراء للفئات المهددة بالانقراض لدى الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN)
  2. وضع توصيات للحيوانات التي تعيش في بيئتها الطبيعية (البرية) والحيوانات التي تعيش خارج الموائل الطبيعية الخاصة بها، بغرض الاضطلاع بأنشطة البحث والإدارة.

ومن ثم تنشر تقارير مجموعة العمل في صورة "التقرير النهائي" والتي يمكن استخدامه من قبل الوكالات الإقليمية أو الوطنية لوضع إجراءات الحماية الخاصة بها.

 

منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي الثامن عشر

الإعلان الأول

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد وحاكم الشارقة، يسرّ هيئة البيئة والمحميات الطبيعية أن تعلن عن منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي الثامن عشر والمقرر انعقاده في مركز حماية وإكثار الحيوانات العربية البرية المهددة بالانقراض خلال الفترة من 6 إلى 9 فبراير 2017. وسوف تتناول ورشة العمل أربعة محاور متداخلة.

  1. سوف يركز موضوع التصنيف على تقييم القائمة الحمراء الإقليمية للأشجار الموجودة في شبه الجزيرة العربية المشابهة لتلك التي تم إعدادها بالفعل للحيوانات آكلة اللحوم (2011)، والزواحف (2012) وتربية الطيور (2013) والثدييات (2016). وفيما يخص جميع الأنواع، يتجلى الهدف من ذلك في إعداد حسابات محدثة عن التوزيع والحالة وكذلك التهديدات الرئيسية وتوصيات الحماية. ومن المُزمع طرح هذا الموضوع من قبل الدكتور كريج هيلتون تايلور، رئيس وحدة القائمة الحمراء لدى الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة، وخبراء من مركز النباتات في الشرق الأوسط الكائن مقره في الحديقة النباتية الملكية في ادنبره. ونأمل مشاركة أكبر عدد ممكن من الخبراء في هذا التدريب، سواء ما إذا كان يمكنهم حضور ورشة العمل أم لا. ويُطلب من المشاركين التكرم بتقديم أي منشورات أو تقارير حديثة تتضمن معلومات ذات صلة، وكذلك سجلات أنواع الأشجار الفردية.
  1. سوف يرتكز موضوع المناطق المحمية على إعادة النظر في أداة تتبع فاعلية الإدارة والتقييمات التي أجريت في البداية لعدد مُختار من المناطق المحمية في عام 2008. مما سيسمح لنا بتعقب وتتبع التغييرات المنفذة في إدارة المناطق المحمية في المنطقة. وبالإضافة إلى ذلك، سوف نستمر في عملية جمع معلومات عن الحالة والتصنيف والإعلانات وحجم المناطق المحمية في المنطقة التي بدأت في عام 2016 ومن ثم سيتم التحقق من المعلومات مع وفود من مختلف البلدان. ومن المقرر أيضًا دمج المعلومات المجمعة عن المحميات / ممارسات المحافظة على الأنواع في محمية (هيما). ويُطلب من جميع الوفود ممن لديهم دراية بهذه المحميات التكرم بإحضار معلومات عن حالتها وتصنيفها وإعلانها وحجمها والإحداثيات الجغرافية الخاصة بها. ويحدونا الأمل أن تسهم هذه العملية في توفير قائمة محدثة وشاملة عن المناطق المحمية من خلال نظام المعلومات الجغرافية في شبه الجزيرة العربية.
  1. سوف يتناول موضوع الطب البيطري التغذية والطفيليات الداخلية للحيوانات المجترة، بجانب التركيز على دور التغذية والرعاية الصحية الوقائية في الوقاية من الأمراض. وكما هو الحال على مدار السنوات السابقة، سوف تمنح الجلسات العملية الفرصة للمشاركين بممارسة بعض المهارات التي نوقشت خلال ورش العمل. وسوف نرسل استبيانات قبل الاجتماع لجمع البيانات ذات الصلة عن المنطقة بحيث تتسم المناقشات بطابع عملي ومحدد بشكل أكبر عن شبه الجزيرة العربية.
  1. ستُعقد كذلك ورشة عمل إقليمية للشرق الأوسط عن خطة عمل تتعلق بأنواع متعددة من الكائنات، تحت رعاية اتفاقية الأنواع المهاجرة ومذكرة تفاهم عن الطيور الجارحة.

وفي الختام، يحدونا الأمل أن تتمكنوا من الانضمام إلينا في شهر فبراير، وسنكون ممتنين لو تفضلتم بتوجيه هذه الرسالة إلى الزملاء والشبكات الأخرى التي قد تكون مهتمة بالحضور.