محمية واسط الطبيعية

محمية واسط الطبيعية

 تاريخ التأسيس 

تم إعلانها كمحمية طبيعية في عام 2007  بموجب المرسـوم الأميري رقم 7 لسنة 2007 الصادر عن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة  بشأن إنشاء محمية واسط الطبيعية في إمارة الشارقة

الموقع الجغرافي 

منطقة الرمثاء بالقرب من ضاحية واسط في إمارة الشارقة.

المساحة الإجمالية

0.86 كيلومتر مربع

مميزات النظام البيئي

أكثر ما يميز هذه المحمية هو التنوع البيئي بين الكثبان الرملية الساحلية والتكلسات المِلحية التي تربط بين البرك والبحيرة الكبيرة المفتوحة على الجزيرة.

تضم المحمية 198 نوعاً من الطيور المختلفة، إلى جانب التنوع الكبير في أنواع الثدييات الصغيرة والزواحف والحشرات، حيث تم اكتشاف نوعيات نادرة من الحشرات، وتم تسجيل وجودها لأول مرة في الإمارات.

الأهمية البيئية

1. تعتبر بمثابة الرئة لإمارة الشارقة؛ نظراً لجمال بيئتها الطبيعية، حيث يعمل الغطاء النباتي فيها على فلترة وتنقية الهواء من الغازات الضارة والغبار، وزيادة نسبة الأكسجين، والحد من الاحتباس الحراري، وخاصة أنها تقع بالقرب من مركز مدينة الشارقة.

2. لها أهمية كبيرة في تطوير السياحة البيئية، نظراً لكونها من المناطق الغنية بالميزات الطبيعية من ناحية الوصف الجيولوجي والطقس، والتربة، والغطاء النباتي، والتنوع الحيواني.

3. تعتبر ملجأً للطيور المقيمة والمهاجرة، ومتنفّساً لسكان المناطق المجاورة، ومقصداً لمحبي مشاهد الطبيعة، ومناظرها الساحرة، وكائناتها المختلفة.